يومك يومك

6/5/2009

 

 

لا تحزن للشيخ عائض القرني

الجزء الأول

الفصل الأول

يومك يومك

إذا أصبحت فلا تنتظر المساء ، اليوم فحسب ستعيش ، فلا أمس

الذي ذهب بخيره وشره ، ولا الغد الذي لم يات إلى الان . اليوم

الذي أظلتك شمسه ، وأدرآك نهاره هو يومك فحسب ، عمرك يوم

واحد ، فاجعل في خلدك العيش لهذا اليوم وآأنك ولدت فيه

وتموت فيه حينها لا تتعثر حياتك بين هاجس الماضي وهمه وغمه

، وبين توقع المستقبل وشبحه المخيف وزحفه المرعب ، لليوم

فقط اصرف ترآيزك واهتمامك وإبداعك وآدك وجدك ، فلهذا اليوم

لابد أن تقدم صلاة خاشعة وتلاوة بتدبر واطلاعا بتأمل ، وذآرا

بحضور ، واتزانا في الأمور ، وحسنا في خلق ، ورضا بالمقسوم ،

واهتماما بالمظهر ، واعتناء بالجسم ، ونفعا للاخرين.

لليوم هذا الذي أنت فيه فتقسم ساعاته وتجعل من دقائقه

سنوات ، ومن ثوانيه شهور ، تزرع فيه الخير ، تسدي فيه الجميل ،

تستغفر فيه من الذنب ، تذآر فيه الرب ، تتهيا للرحيل ، تعيش هذا

اليوم فرحا وسرورا ، وأمنا وسكينة ، ترضى فيه برزقك ، بزوجتك ،

بأطفالك بوظيفتك ، ببيتك ، بعلمك ، بمستواك { فخذ ما اتيتك وآن

من الشاآرين } تعيش هذا اليوم بلا حزن ولا انزعاج ، ولا سخط

ولا حقد ، ولا حسد. إن عليك أن تكتب على لوح قلبك عبارة واحدة

تجعلها أيضا على مكتبك تقول العبارة : (يومك يومك). إذا أآلت

خبزا حارا شهيا هذا اليوم فهل يضرك خبز الأمس الجاف الرديء ،

أو خبز غد الغائب المنتظر.

إذا شربت ماء عذبا زلالا هذا اليوم ، فلماذا تحزن من ماء أمس

الملح الأجاج ، أو تهتم لماء غدا الاسن الحار.

إنك لو صدقت مع نفسك بإرادة فولاذية صارمة عارمة لأخضعتها

لنظرية : لن أعيش إلى هذا اليوم. حينها تستغل آل لحظة في

هذا اليوم في بناء آيانك وتنمية مواهبك ، وتزآية عملك ، فتقول :

لليوم فقط أهذب ألفاظي فلا أنطق هجرا أو فحشا ، أو سبا ، أو

غيبة ، لليوم فقط سوف أرتب بيتي ومكتبتي ، فلا ارتباك ولا بعثرة

، وإنما نظام ورتابة. لليوم فقط سوف أعيش فأعتني بنظافة

جسمي ، وتحسين مظهري والاهتمام بهندامي ، والاتزان في

مشيتي وآلامي وحرآاتي.

لليوم فقط سأعيش فأجتهد في طاعة ربي ، وتأدية صلاتي على

أآمل وجه ، والتزود بالنوافل ، وتعاهد مصحفي ، والنظر في

آتبي ، وحفظ فائدة ، ومطالعة آتاب نافع.

لليوم فقط سأعيش فأغرس في قلبي الفضيلة وأجتث منه

شجرة الشر بغصونها الشائكة من آبر وعجب ورياء وحسد وحقد

وغل وسوء ظن لليوم فقط سوف أعيش فأنفع الاخرين ، وأسدي

الجميل إلى الغير ، أعود مريضا ، أشيع جنازة ، أدل حيران ، أطعم

جائعا ، أفرج عن مكروب ، أقف مع مظلوم ، أشفع لضعيف ،

أواسي منكوبا، اآرم عالما ، أرحم صغيرا ، أجل آبيرا.

لليوم فقط سأعيش فيا ماض ذهب وانتهى اغرب آشمسك ، فلن

أبكي عليك ولن تراني أقف لأتذآرك لحظة ، لأنك ترآتنا وهجرتنا

وارتحلت عنا ولن تعود إلينا أبد الابدين.

ويا مستقبل أنت في عالم الغيب فلن أتعامل مع الأحلام ، ولن

أبيع نفسي مع الأوهام ولن أتعجل ميلاد مفقود ، لأن غدا لا شيء

لأنه لم يخلق ولأنه لم يكن مذآورا.

يومك يومك أيها الإنسان أروع آلمة في قاموس السعادة لمن أراد

الحياة في أبهى صورها وأجمل حللها.

 

Tags : bf
Category : RECHECHERCHE SCOLARE EN ARABE بحوث بالعربية | Write a comment | Print

Comments